اليوم دعو قرناس حر صباحاً وهدد التحدي مساءاً

اليوم دعو قرناس حر صباحاً وهدد التحدي مساءاً

اليوم دعو قرناس حر صباحاً وهدد التحدي مساءاً
الكواري : تنظيم عدة مسابقات للرماية طيلة فترة المهرجان للجمهور
فريق “الزم” يحصد اربع مراكزفي منافسات المجموعة 2 من بطولة “الدعو جير شاهين”
استوديو تحليلي على قناة الكاس 5
 
 
اللجنة الإعلامية – سيلين
 
 
تأهل  أمس  10  متسابقين في بطولة  الدعو  محلي لفئة  جير شاهين ، ليرتفع عدد المتأهلين في هذه  هذه الفئة  إلى 20  متسابق  سيخوضون  النهائيات  في 13 يناير الجاري فيما لم يحالف الحظ فروخ الشواهين أية فرصة لاصطياد الزاجل وبذلك يحسم الزاجل التحدي لصالحة عن المجموعة الثالثة ضمن مهرجان مرمي التاسع 2018 والذي يقام تحت رعاية سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني في صبخة مرمي بسيلين  .
في حين تستأنف سلسلة بطولات الدعو  اليوم  في الفترة  الصباحية   ببطولة  الدعو  لفئة  ” القرناس حر”  بمشاركة  المجموعة  “أ”  ،  كما تستأنف بطولة  هدد التحدي  بمشاركة  المجموعة الرابعة   في الفترة المسائية  .
وقد فرض فريق “الزم” هيمنته على قائمة المؤهلين العشرة  خلال منافسات  الدعو  أمس  وذلك بحصده لأربعة مراكز ضمن القائمة العشرة المتأهلين للنهائي وهي المراكز(4 و5 و6 و9)، فيما حل خلفه فريق “لوسيل” الذي حصد المركزين الأول والثالث ضمن القائمة، فيما تأهل عن باقي الرتب كل من: مبارك أحمد السليطي ثانيا وسعد أحمد المهندي في المركز السابع وعبدالله عطية الله الشريم ثامنا، ومحمد علي مبارك النابت المري في المركز العاشر.
وعاش المشاركون في منافسات المجموعة الثانية أمس تحديا قويا مع الرياح التي أعاقت حركة عدد من الطيور المشاركة حيث لم ينجح أي متأهل ضمن هذه المجموعة في النزول تحت حاجز 20 ثانية، بالرغم من قوة الطيور التي شاركت وهو ما اكده عدد من المشاركين الذين نوهوا مع ذلك بالتنظيم المحكم لهذه البطولة وأشادوا بما تقدمه البطولة من إمكانيات لمحبي الصقور.
في هذا السياق، قال تركي سعيد الهاجري ان بطولة الدعو جير شاهين عرفت تنظيما محكما ينم عن حرفية المنظمين مشيرا إلى أنه كان هناك إقبال من طرف المتسابقين رغم قوة الرياح التي لم تمنع من تسجيل ما يزيد عن 70 مشاركا في منافسات مجموعة أمس.
وقال محمد الكواري انه شارك لأول مرة في بطولة الدعو لمهرجان مرمي  2018 حيث لمس تنظيما محكما على أعلى المستويات واحتراما بمواعيد المنافسات مما ينم عن الحرفية التي يتمتع بها مسؤولو المهرجان وكذا جمعية القناص القطرية التي تعد من الجمعيات الرائدة في مجال المقناص.  وبخصوص منافسات أمس أكد أن قوة الرياح كان لها دور حاسم في إعاقة الكثير من المشاركين لكن هذه الظروف كانت مشتركة بين الجميع وتم تأهيل احسن الطيور التي نجحت في التفوق على هذه الظروف.
وقد شهد اليوم الثالث من عمر المهرجان حضوراً لافتاً من محبي هواية الصقارة فضلاً عن حضور لعائلات اجنبية جاءت لتستمتع بحضور فعاليات المهرجان .
أستديو تحليلي وشاشات مجهزة للبث الحي
يصاحب فعاليات المهرجان استيديو تحليلي مباشر على قناة الكاس 5  يضم  خبراء  في مجال الصقارة   مثل محمد  مسعود  المداد  وعلي بن نورة   ويقدم  البرنامج  الإعلامي راشد سعيد بن عضيبة ، الأمر الذي يضفي طابع  جميل  لبطولة هدد التحدي  كما  يفيد  الاستديو التحليلي  في تثقيف  الجماهير عن مزايا الطيور وخواصها  وكيفية التعامل معها  ،  كما  توفر اللجنة المنظمة للمهرجان شاشات باحجام مختلفة  مجهزة  للبث الحي   أمام  منصة  الجمهور. هذا ويضم  مهرجان  مرمي  العديد  من  المرافق  الترفيهية  مثل  ميدان  الرماية  الخاص  بمشاركات  الجمهور  للرمي  على الأطباق  الطائرة  ،  كما  خصصت  اللجنة  المنظمة  للمهرجان  ركن خاص  للاكلات  الشعبية  القطرية  ،  وهناك  ايضا العديد  من المحلات  التجارية  التي  تختص في  مستلزمات المقناص  والصقور  وغيرها  .
 
فعالية الرماية
أوضح السيد أحمد مبارك الكواري رئيس لجنة الرماية في مهرجان مرمي التاسع، أن فعالية الرماية تُعدّ من الفعاليات الأساسية للمهرجان وعاملاً مشجعاً لكسب الجماهير سواء المشاركين منهم أو الزوار المتفرجين، لافتا أن مضمار الرماية ومنصة الرمي طرأ عليهما تجديد وتغيير للأفضل  .
وأوضح الكواري أن هذا التجديد والتغيير شمل منصة الرماية، حيث تم عمل منصة مرتفعة عن سطح الأرض بحوالي متر ونصف من أجل منح المشارك رؤية أفضل لمضمار الرماية والتحكم بشكل أفضل، بالإضافة إلى إتاحة المجال للجمهور من أجل متابعة مريحة وممتعة.
وأبرز رئيس لجنة الرماية، أنه سيتم تنظيم عدة مسابقات طيلة فترة المهرجان وتشارك فيها الفئات السنة من 13 سنة وما فوق، فضلا عن المشاركات الاختيارية للجمهور الموجود في المهرجان خلال فترة إقامة فعاليات الرماية التي يتم خلالها مراعاة توقيت إقامتها حتى لا تتداخل مع المسابقات الأخرى، مبيناً أن لجنة الرماية راعت اختلاف مواعيد فعاليات الرماية مع البطولات الأخرى وغالباً ما يكون هناك وقت للرماية إذا ما انتهت إحدى مسابقات المهرجان قبيل موعد صلاة الظهر.
ونوه أحمد مبارك الكواري، أنه لا توجد شروط سوى الفئة العمرية بل هناك تسهيلات كثيرة لهذه المسابقة، من حيث المشاركة تكون فورية ولا تحتاج لتسجيل مسبق أو التحضير، مشيرا إلى أنه يمكن للجمهور المتواجد لمتابعة مسابقات المهرجان المشاركة في الرماية، مبرزا أن هناك مواعيد منافسات في مجال الرماية للجان المختلفة المنبثقة من لجنة تنظيم مهرجان مرمي.
وأكّد الكواري، أن الهدف من إقامة بطولة الرماية، هو إضفاء مزيد من التشجيع والترفيه بالإضافة إلى اكتشاف المواهب الوطنية في الرماية وصقلها عن طريق تدريبها في الاتحاد القطري للرماية.
 
قائد مركبة التعليق في هدد التحدي
أوضح  أحمد  حمد  القحطاني عضو  لجنة  التحكيم  في بطولة  هدد التحدي وقائد  مركبة  التعليق  أن  سلامة  المشاركين   هي من أولوليات  لجنة  التحكيم  ،  وأضاف  نقوم بنصح  المتسابقين  باستمرار  بالتروي  اثناء  ملاحقة  الصقر  في بطولة هدد التحدي ،  مثل  عدم  السرعة  وعدم  القيادة  أمام  مركبة التحكي  التي تقل المعلق  حمد  الجميلة   والانتباه  اثناء  ملاحقة  الصقر  من  المنخفضات  والمرتفعات  . ،
 
اشادة المشاركين  والزوار بالمهرجان
توجه المتسابق  سعد مسعود الشهواني   بالشكر إلى القائمين  على مهرجان  مرمي  في نسخته  التاسعة  ،  وقال  استعديت  جيداً  للمشاركة  في مهرجان  مرمي  وتحديداً  بطولة  هدد التحدي ،  وأضاف  مهرجان مرمي  أصبح  من ابرز  معالم  الصقارة  في قطر  والمنطقة  بأسرها  وهذا  بفضل  جهود القائمين  عليه  من  اللجان  المنظمة  المختلفة .
من جانبه  قال حمد العذبة: ان مهرجان مرمي يعتبر من اقوى المهرجانات في الخليج والمنطقة ويشارك فيه عدد كير من الهواة المحبين للصيد والصقور والمقناص بشكل عام، موضحاً انه يشارك في كل عام ببطولتي هدد التحدي والدعو ، لافتا إلى ان مهرجان مرمي متميز عن باقي المهرجانات بانه شامل لمجموعة البطولات لمختلف مهارات الصيد في مكان واحد ، موضحا أن جميع المشاركين في بطولات المهرجان يكتسبون استفادة عالية، من خلال التنافس القوي بين المتسابقين في جميع البطولات المقامة .
وأكد على انه يشارك في المهرجان من أول سنة منذ انطلاقته وحتى النسخة التاسعة، ويرى إن مستوى المشاركات كبير جدا، علاوة على ان مستوى التجهيز والتنظيم لا يُعلى عليه، موجهاً الشكر للقائمين على تنظيم المهرجان
وفي نفس السياق قال سعد حمدان المهندي أن مهرجان مرمي يعزز الهوية ويساهم في صقل المواهب الشبابية ويدعمها، اذ اننا نجد مشاركات واسعة من قبل الشباب بهذا المهرجان الذي يعتبر من أقوى وأكبر المهرجانات في المنطقة، ونحن نشكر كافة القائمين على هذا المهرجان الذين اثبتوا نجاحهم طوال السنوات الماضية وكذلك هذا العام أيضا .

admin