مسابقة جديدة للشواهين.. في النسخة القادمة من مهرجان مرمي

صورة السيد علي بن خاتم

إن جمعية القناص القطرية مستمرّة في تأدية رسالتها في خدمة الصقارة والصقارين وتقديم كل ما يلزم من جهود لمواصلة الارتقاء بهذه الثقافة والسعي الدؤوب للتطوير والابتكار في أساليب المحافظة على الموروث القطري الأصيل.

ومن أبرز ما تقوم به الجمعية وتنظمه هو مهرجان قطر الدولي للصقور والصيد (مهرجان مرمي) الذي يعتبر من أكبر المهرجانات المتخصصة في مجال الصقور والصيد في المنطقة، حيث يتميز بالدعم اللامحدود وبقوة المنافسة وبالحضور الجماهيري الكبير من مختلف الدول.

 0P8A6422

عملٌ قائم.. لتطويرٍ دائم

وتعمل اللجنة المنظمة للمهرجان بشكل دائم ومستمر من أجل تعزيز أهمية هذا المهرجان ورفع مستوى المشاركة والمنافسة فيه.. وفي هذا الإطار وبنظرة وجهود تطويرية تم إقرار مسابقة جديدة وهي (مزاين الشاهين) المخصصة لفروخ الشواهين بعد أن كانت مسابقة المزاين التي تُقام في اليوم الختامي مقتصرة على الحرار.. وهذا ما أكده السيّد/ علي بن خاتم المحشادي – رئيس جمعية القناص القطرية ورئيس اللجنة المنظمة لمهرجان قطر الدولي للصقور والصيد الذي أشار إلى أن فكرة إضافة هذه المسابقة أتت منذ فترة وكانت في طور الدراسة من قبل اللجنة ولا تزال الاجتماعات تُعقد للوصول إلى الصيغة النهائية والكاملة لتفاصيل المسابقة.. علماً بأنه قد تم في ختام النسخة الماضية من المهرجان عرض للشواهين دون أن تخضع لأي تقييم.. وكان هذا العرض كنوع من الاستعداد لطرح فكرة المسابقة.. التي تعتبر فرصة لإعطاء مساحة أكبر للشاهين في مسابقات المهرجان.

 

بين (مزاين الحُر) و(مزاين الشاهين)

أوضح المحشادي أن مسابقة مزاين الشاهين ستُقام في اليوم الختامي للمهرجان مع مسابقة مزاين الحر وأمام نفس اللجنة بحيث يكون في اليوم الختامي فترتان.. فترة لمسابقة مزاين الحر والأخرى لمسابقة مزاين الشاهين.. وأشار إلى أن بعض المعايير ستكون مختلفة بين المسابقتين نظراً لاختلاف تفاصيل الجمال بينهما.. فعلى سبيل المثال: الشاهين ليس له شلايل وتختلف نسب اللون بينه وبين الحر وأمور أخرى.. كما أن للشاهين مقاييس جمال في العين وفي الضبه وعرض الثندوه.. وغيرها، وفي الحُر تفاصيل ومعايير أكثر من الشاهين.

 

تفاصيل المرحلة وضوابط المشاركة

أكد السيد/ علي بن خاتم المحشادي أنه تم إنجاز 80% من العمل لتكون المسابقة مكتملة الصورة وتبقى بعض الأمور التفصيلية مثل الشروط والمعايير.. وأن اللجنة في هذه المرحلة ستعقد عدة اجتماعات للانتهاء من كافة التفاصيل.

كما أوضح أنه في البداية ستتم إجازة الطيور التي تخضع لمعايير التسجيل فليس كل من يتقدم يتم تسجيله في المسابقة فعمل اللجنة يبدأ قبل التسجيل، فهناك ضوابط تحكم المشاركة والقصد هو الطير النادر المميّز.. وأشار إلى أنه ليس كل طير يشارك في هدد التحدي المخصص للشاهين يستطيع المشاركة في المزاين.

 

خطى تطويرية ودعم مستمر

قال السيّد/ علي بن خاتم المحشادي – رئيس جمعية القناص القطرية ورئيس اللجنة المنظمة لمهرجان قطر الدولي للصقور والصيد: “خطى التطوير مستمرة في المهرجان فكما تمت إضافة (شوط النخبة) في النسخة السابقة ولاقت هذه الفكرة إعجاب واستحسان الجميع وحققت إضافة للمهرجان.. أيضا نسعى لذلك مع إضافة مسابقة جديدة وهي (مزاين الشاهين) التي نتوقع لها أصداء طيبة بإذن الله خصوصاً وأنه من المعروف عن أهل قطر حبهم وتفضيلهم للشاهين، وبالتالي نتوقع إقبالاً على المسابقة خاصة وأن الطيور موجودة في البطولة فأي طير مشارك من حقه أن يشارك في المزاين إذا كان ضمن الشروط والمعايير”.

كما وجّه شكره وتقديره لسعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني راعي المهرجان على رعايته الدائمة ودعمه المستمر لأي فكرة تطويرية تُسهم في رفع مستوى المهرجان.. وأضاف “إن أكبر تشريف ودعم للمهرجان هو حضور شيوخنا الكرام وكبار المسؤولين في اليوم الختامي”.

 

دراسة ورسالة

وأشار المحشادي إلى أن اللجنة قامت بدراسة قبل إقرار المسابقة الجديدة (مزاين الشاهين) بحيث أنها لا تؤثر على أسعار الطيور في السوق.. هذا (ويبقى الطير الطيّب سعره فيه ببطولة وبغير بطولة) على حد تعبيره.. كما وجّه رسالة لأصحاب الشواهين ودعاهم إلى الاستعداد للمشاركة في المهرجان وفي مسابقة المزاين الجديدة.. مؤكداً على شفافية التحكيم بشكل عام في جميع مسابقات المهرجان مما يزيد الثقة في النتائج المعلنة.

هذا وسيتم إعلان كافة تفاصيل المسابقة من شروط التسجيل ومعايير التحكيم.. في وقت لاحق بإذن الله.

admin